יום א', יג’ בסיון תשע”ח
המתן. בטעינה...

كلمة مدير المدرسة لا يوجد مجتمع نهض بحضارته وثقافته دون إن يرتكز على العلم والمعرفة ,العلم والمعرفة هي أساس نهضة الشعوب , والمدرسة هي منهل العلم الأول للفرد فكلما كانت المدرسة معطاءة بالعلم لطلابها كلما كان هناك إفرادا مثقفون ومعطاءون . فمجتمعنا بحاجة ماسة إلى أهل العلم , وبحاجة ماسة إلى الثقافة العالية , فكيف ستحصل على هذا بدون طلب العلم والمعرفة. وكما قالوا قبلنا : العلم يرفع بيوتا لا عماد لها والجهل يهدم بيوت العز والكرم وقال رسولنا الكريم صلى الله علية وسلم: "من خرج في طلب العلم فهو في سبيل الله حتى يرجع" ولا يضيع دور الأهل في الرعاية والحرص على أبنائهم إنما علية إن تطال رعايتهم ومتابعتهم في المدرسة ,لأنه بدون التعاون بين الهيئة التدريسية والأهل من الصعب استغلال طاقة الطالب وتوجيهها نحو الأفضل . ولا ننسى المعلمين حيث لهم الدور الكبير لإنشاء الأجيال,حيث قال رسول الله صلى الله علية وسلم " إن الله وملائكته وأهل السموات والأرض حتى النملة في جحرها وحتى الحوت ليصلون على معلمي الناس الخير" رواة الترمذي فمعا إلى مستقبل أفضل ملؤه العطاء والخير . الاستاذ حمد الاسد

 
 
إخبار חדשות
صحة الجسم בריאות הגוף
الحذر זה"ב
المواضيع التعليمية מקצועות לימוד
فعاليات פעילות
التربية חונכות
مواقع الصفوف אתרי שכבות
למידה בשעת חירום